كشفت نتائج تقارير الحوادث المرورية إلى زيادة نسبة حوادث السير خلال شهر رمضان المبارك بالنسبة إلى باقي الشهور، وأرجعت التقارير زيادة الحوادث إلى ارتكاب قائدي السيارات للسلوكيات الخاطئة أثناء القيادة.
ومن أبرز الأخطاء التي يقع فيها السائقين، هي تجاوز السرعة المحددة، والرعونة والإهمال ومخالفة أنظمة وقوانين السير، وهو ما يسبب العديد من حوادث السير، لذا نقدم لكم عدد من النصائح الهامة للقيادة الآمنة في رمضان تجنبك الحوادث، وهي كما يلي:

– ابدأ رحلتك في وقت مبكر قبل ساعات الزحام، حيث لا يشعر السائقين بالتعب وعناء الصيام في فترات الصباح الأولى.
– في حال الشعور بالتعب أثناء القيادة والشعور بالنعاس يجب أخذ قسطاً قليلاً من الراحة قبل قيادة السيارة.
– احترس من السائقين المنهكين علي الطريق وما يمكن أن يقوموا به، حيث أنهم غالباً يعانون من نفس أعراض الجوع والتعب، مما يدفعهم لارتكاب السلوكيات الخاطئة أيضاً أثناء القيادة.
– لا تتخطى سرعة 60-80 كم/ساعة في الشوارع الرئيسية، حتى تستطيع السيطرة على السيارة في الحالات الطارئة.
– من الهام ترك مسافة آمنة أثناء القيادة، لأن سلوك السائقين تختلف في شهر رمضان، كما أن بعض السائقين يفقدون سرعة رد الفعل المناسبة في القيادة، مما يزيد معه مسافة الكبح.
– يجب الالتزام بالقواعد المرورية والحارات المخصصة للسيارات، وعدم التعدي على الحارات الأخرى بصورة مفاجئة، وعدم استخدام الاختصارات والسير عكس الاتجاه.
– امنح نفسك متسعاً من الوقت للوصول إلى المكان الذي تريده، ففي حال كان يبعد عنك ربع ساعة، حاول أن تخرج قبل الموعد 30 دقيقة مثلاً لضمان عدم استعجالك في الوصول.